طالبة تتعرض لنزيف بعد ضربها من زميلاتها في الامارات



أصيبت طالبة في الصف السابع بإحدى مدارس أبوظبي، وتدعى لُجين حسين، بنزيف في الدماغ، إثر تعرضها للضرب من طلبة في الصف الرابع الابتدائي
خلال الاستراحة، وأُدخلت العناية المركزة بمستشفى خليفة، وأُجريت لها عملية جراحية لوقف النزيف. واتهم ذوو الطالبة المدرسة بعدم توفير الرعاية الكافية، فيما رفضت مديرة المدرسة التعليق، قائلة إنها «غير مخولة»، لكن مجلس أبوظبي للتعليم أكد أنه حقق في الحادثة، وينتظر التقارير التي سترد من الشرطة الجنائية والمستشفى.
وتفصيلاً، أكدت شقيقة الفتاة المصابة، والطالبة في المدرسة نفسها بالصف الـ،12 مرام حسين، أن شقيقتها كانت تلهو مع صديقات لها، أثناء الاستراحة المدرسية الخميس الماضي، «فدفعتها إحداهنّ، لتصطدم بطالب في الصف الرابع الابتدائي، فغضب منها وضربها على بطنها بشدة فسقطت على الأرض، فانضم إليه أصدقاؤه لمساعدته على ضربها، وسدد أحدهم ركلات عدة إلى رأسها ورقبتها، ما أفقدها الوعي».
ولفتت إلى أن إحدى صديقات شقيقتها جاءتها إلى الصف الخاص، وأخبرتها بأن شقيقتها تعرضت للضرب، وأنها تتألم داخل الصف وتتقيأ، فذهبت بها إلى الممرضة للاطمئنان عليها، لكنها سقطت منها مرات عدة قبل الوصول إلى غرفة العناية الطبية.
وقالت: «في غرفة العناية الطبية نامت لجين على سرير الكشف ولم تعد تفتح عينيها، وأخبرتني الممرضة أنها نعسانة، لكنني كنت أسمع أصوات أنينها، فاتصلت بوالدي الذي جاء وأخذها إلى المنزل دون أن يبلغه أحد في المدرسة أنها ضُربت».
إلى ذلك، أكد مجلس أبوظبي للتعليم أن قطاع المدارس الخاصة وضمان الجودة أرسل لجنة تحقيق إلى المدرسة، و«قابلت جميع الأطراف ذوي الصلة».

1 التعليقات: